الذهب

ما هو الذهب | مرجع كامل لكل ما تحتاج أن تعرف عن الذهب

الذهب

ما هو الذهب؟ المعدن الأصفر معدن من المعادن النفيسة والتي تم اكتشافها واستخدامها منذ آلاف السنين، ويمكن أن يتواجد بصورة حرة في الطبيعة أو مخلوطًا بمواد وعناصر أخرى، ومعدن (Gold) من المعادن اللامعة والثمينة كما أنه من المعادن شديدة الليونة والجدير بالذكر أن الذهب من المعادن التي تحتفظ بقيمتها كما أن أسعاره تؤثر على الاقتصاد العالمي.

ما هو الذهب

المعدن الأصفر من أقدم المعادن التي تستخدم في صناعة المصوغات والحلى وأشهرها، وهو معدن يتميز بكونه براق ولامع ويُعد من أثمن المعادن الموجودة على وجه الكرة الأرضية، والمعدن ينتمي إلى مجموعة الفلزات الانتقالية وينتمي المعدن (Gold) إلى نفس المجموعة التي يوجد بها الفضة والنحاس.

تاريخ الذهب وبدايته

المعدن الأصفر عرفته البشرية منذ عصور ما قبل التاريخ حيث أنه من أول المعادن التي عرفها البشر وكان ذلك من خلال طفل عثر على صخرة لامعة في جدول صغير وكان ذلك منذ آلاف السنين، ولقد أصبح المعدن الأصفر جزء أساسي من الثقافة البشرية وبدأ البشر في استخدامه وتصنيعه للاستفادة بها في المشغولات الذهبية وصناعة الحلى، ويقول البعض أن المعدن (gold) اكتشفه الإنسان منذ ما يزيد عن 3400 سنة قبل الميلاد.

كما أنه تم إيجاد كميات ضئيلة من (gold) الخام في الكهوف الاسبانية وكان ذلك في عام 40000 قبل الميلاد، وظهرت المشغولات الذهبية لأول مرة في الفترة قبل الأسرات في مصر وكان ذلك في أواخر الألفية الخامسة قبل الميلاد ومع بداية القرن الرابع، ولقد تم تطوير عملية صهر المعدن الأصفر أثناء الألفية الرابعة.

ولقد ظهرت القطع الذهبية الأثرية في علم الآثار خلال الفترة الأولى من الألفية الرابعة وكان ذلك ما بين النهرين السفلى، أما المشغولات الذهبية فظهرت لأول مرة في البلقان خلال الألفية الرابعة قبل الميلاد، كما تم العثور على المشغولات الذهبية في الألفية الرابعة قبل الميلاد في مقبرة كهف وادي قانا في الضفة الغربية.

ولقد كان المصريون القدامى يستخدمونه في وضعه على نعش المتوفي حيث أنه عثر عليه في قبر توت عنخ آمون، ولقد تم العثور على المعدن (gold) بمقدار 100 كيلو جرام، كما أنه عثر على قطع ذهبية في المقابر الملكية في (أور القديمة) العراق الآن.

أما عن صك العملات الذهبية فلقد ثم صك أول عملة نقدية ذهبية في عهد الملك كرويسوس خلال المدة ما بين 561 : 547 قبل الميلاد، وبحصر تاريخ المعدن الأصفر فنجد أنه يتمثل فيما يلي:

  • صهر المعدن الأصفر لأول مرة في مصر القديمة في عام 3600 قبل الميلاد.
  • أول مصوغات ذهبية ظهرت في عام 2600 قبل الميلاد.
  • صناعة قناع جنازة توت عنخ آمون من المعدن الأصفر 1223 قبل الميلاد.
  • تم صك العملات الذهبية الأولى في ليديا (آسيا الصغرى)، وكان ذلك في 600 قبل الميلاد.
  • اعتمد الفرس ال (gold) معدن رئيسي لعملاتهم في عام 546 قبل الميلاد.
  • في عام 1300 تم انشاء أول وسم (Goldsmith’s Hall) في لندن.
  • في عام 1848 بدأت حمى البحث عن المعدن الأصفر في ولاية كاليفورنيا وكان ذلك عند وجد جيمس دبليو مارشال كمية من المعدن الأصفر في كولوما في مطحنة سوتر.
  • في عام 1914 بدأت العديد من الدول الانتقال إلى معايير ال (Gold) الجزئية.
  • في عام 1944 وبعد الحرب العالمية الثانية تم استبدال معيار المعدن الأصفر بنظام العملات.

أصل الذهب ومدى وفرته

تعود نشأة المعدن الأصفر إلى عمليات الإنتاج النووي داخل المستعرات العظمى ومن خلال عمليات التصادم بين النجوم النيوترونية.

والمعدن كان موجودًا على صورة غبار خلال تطور وتشكيل المجموعة الشمسية وبما أن الأرض كانت عند بداية تكوينها منصهرة فمعظم المعدن الأصفر المتكون خلال الفترات الأولى من تاريخ الكرة الأرضية.

ربما يكون متواجد داخل مركز الأرض، ولذلك يميل الكثيرين نحو اعتقاد أن معظم المعدن الأصفر الموجود في قشرة الكرة الأرضية حصلت عليه الأرض من خلال اصطدام الكويكبات خلال مرحلة القصف الشديد المتأخر وكان ذلك منذ 4 مليار سنة.

وهناك اعتقاد يفيد بأنه من خلال اصطدام الكويكب بالأرض نتج عن ذلك فوهة فريديفورت قبل 2 مليار سنة، وهذا الحدث هو المسئول عن وجود كميات هائلة من مكائث المعدن الأصفر في حوض ويتووترسراند في جنوب أفريقيا.

كما أن هناك آراء أخرى تفيد بأن الصخور التي تحتوي على المعدن الأصفر في جنوب افريقيا يعود تاريخها إلى الفترة ما بين 700 إلى 950 ميلون سنة أي قبل حادثة الاصطدام.

وفرة الذهب في الطبيعة

متوسط كمية المعدن الأصفر الموجودة في القشرة الأرضية (0.004) جزء في المليون، أي ما يقدر بحوالي 4 جرامات لكل ألف طن من الخامات الصخرية.

ويوجد حول العالم أكثر من 2700 موقع جغرافي موثق لخامات الذهب، أما عن كمية الذهب المتوفرة في العالم حاليًا تقدر ب 171 ألف و300 طن.

أنواع الذهب

يوجد من المعدن الأصفر العديد من الأنواع والتي تتمثل فيما يلي:

أو الخالص والمعروف باسم (عيار 24) وهو معدن يتكون من المعدن الأصفر بنسبة 100%، ويشتهر بلونه الأصفر اللامع وطبيعته المرنة.

ولقد استخدم صانعي الجواهر المعدن (Gold) الخالص في صناعة المجوهرات الملكية ولكن هشاشة الذهب تشكل عائقًا أمام المعاصرين حيث يمكن ثني المعدن الأصفر الخام بمجرد الضغط عليه بأصابع اليد.

وذلك يستخدم هذا النوع في صناعة الصفائح الزخرفية والمعروفة باسم (أوراق الذهب) والتي عادة تستخدم في تجهيز الحلويات المميزة.

سبائك ال (gold) الأصفر تشبه إلى حد كبير المعدن الأصفر الخالص ولكنها عبارة عن مزج المعدن الخام بنسب معينة من معدني (الزنك والفضة).

وهذا النوع يحافظ على اللون الأصفر البراق واللامع للمعدن بالإضافة إلى جعله أقوى وأكثر صلابة، ولذلك نجد أن المصوغات التي يتم صناعتها من سبائك المعدن الأصفر مقاومة للخدش وأكثر متانة من المعدن الأصفر الخالص.

ويتم اختيار هذا النوع لخواتم الخطوبة والزفاف والمجوهرات الخالدة والتي تتوارثها الأجيال على نفس حالتها ودون أي تغيير.

  • سبائك الذهب الملون

السبائك الملونة تشبه السبائك الصفراء ولكن تختلف الأولى في كونها يتم فيها خلط المعدن الأصفر الخام مع معادن أخرى بخلاف الزنك والفضة.

وهذه المعادن تؤثر على لون السبيكة، وتُعد الألوان الأكثر شيوعًا من هذه الألوان هما اللونين (الأبيض، والوردي)، واللون الأبيض عبارة عن المعدن الأصفر مخلوط بالمعدن الأبيض كالبلاتين أو البلاديوم، أما الوردي فينتج عن خلط المعدن الأصفر بالنحاس.

أنواع الذهب الأفضل للشراء

قبل البدء في شراء المصوغات الذهبية يجب تحديد علامة القيراط والتي من خلالها سيتم التعرف على كمية الذهب الموجودة في المصوغات، وأنواع الذهب حسب العيار أو القيراط تتمثل في النقاط الآتية:

  • الذهب عيار 24 قيراط

وهذا النوع عبارة عن معدن الذهب صافي أي بنسبة 100%، والمجوهرات عيار 24 نادرًا ما نجد عليها ختم يدل على ذلك؛ حيث أن هذا النوع يتميز بكونه معرض للانحناء والخدش ويتميز بالنعومة ومثال على الذهب عيار 24 قيراط (سبائك الذهب).

  • الذهب عيار 21 قيراط

من الأنواع الأكثر شيوعًا واستخدامًا في صناعة المصوغات الذهبية، ويحتوي هذا النوع على 85% من الذهب الخالص، بالإضافة إلى نسبة من النحاس مما يسهل من عملية تشكيله، ويُعد هذا النوع المناسب للإدخار نظرًا لأنه يحتوي على نسبة عالية من الذهب.

  • عيار 18

يحتوي هذا النوع على 75 في المائة من الذهب الخالص ويضاف إليه نسبة من النحاس أو الفضة، ويستخدم في صناعة المصوغات الذهبية، ويتميز هذا النوع بأن تكلفته أقل من عيار 21.

  • عيار 14

يحتوي هذا النوع على 58.5% فقط من الذهب الخالص بالإضافة إلى معادن أخرى، وهذا النوع هو الأرخص سعرًا.

ألوان الذهب

المجوهرات الذهبية عبارة عن خليط من المعادن وليست من المعدن الأصفر الخالص، حيث يتم خلط المصوغات بالنحاس والبلاديوم والفضة والزنك والبلاتين، وذلك لإنشاء ألوان متنوعة من المعدن الأصفر والألوان الأكثر شيوعًا من الذهب تتمثل فيما يلي:

  1. اللون الأصفر وهذا اللون ينتج عند خلط المعدن الأصفر النقي مع الزنك والنحاس والفضة ويُعد من أنقى الألوان والأشد حساسية، ولكن يحتاج إلى صيانة أقل من كافة ألوان المعدن الأخرى.
  2. الذهب الأبيض وهو عبارة عن خليط من المعدن الأصفر والبلاتين أو البلاديوم، كما يمكن أن يتكون الذهب الأبيض من المعدن الأصفر والبلاديوم مع الزنك والنيكل، ويتميز هذا اللون بكونه مقاوم للخدش وأكثر صلابة كما أن سعره معقول مقارنة بالألوان الأخرى.
  3. اللون الوردي يتكون هذا اللون من خليط من المعدن الأصفر والفضة والنحاس، ويُعد هذا النوع الأكثر تكلفة عن الألوان الأخرى، واللون الوردي من المعدن الأصفر يتميز بكونه الأكثر متانة.
  4. اللون الأخضر عبارة عن خليط من المعدن الأصفر والفضة وأحيانًا يضاف إليه النحاس، والفضة هي المسئولة عن منح المعدن اللون الأخضر أو ما يطلق عليه اسم (الالكتروم).

خصائص الذهب

المعدن الأصفر من أشهر المعادن على وجه الأرض ويطلق عليه معدن المال والثراء، وهو عبارة عن عنصر كيميائي يرمز له بالرمز (Au)، ولكل عنصر في الطبيعة خصائص مختلفة تجعله مميز عن أي عنصر آخر ويوجد للمعدن الأصفر خصائص فيزيائية وكيميائية تجعله من العناصر الفريدة من نوعها في الطبيعة، وتتمثل هذه الخصائص فيما يلي:

الخصائص الفيزيائية للذهب أو الخواص الذرية للذهب

  • كثافة المعدن الأصفر (19.3) جرام/ سم مكعب.
  • درجة انصهار المعدن الأصفر (1337.58) درجة كلفن، أي (1062) درجة مئوية.
  • درجة الغليان (3080) درجة كلفن، أي (2000) درجة مئوية.
  • المعدن الأصفر يتميز بالملمس الناعم والمرونة.
  • حرارة الانصهار للمعدن الأصفر حوالي (12.68) كيلو جول/ مول.
  • حرارة التبخر فتبلغ (340) كيلو جول/ مول.
  • الحرارة النوعية تصل إلى (0.129) عند درجة الحرارة العادية 20 سيلسيوس.
  • نصف القطر التساهمي للمعدن الأصفر (134) م.
  • نصف القطر الأيوني حوالي (137) م.
  • الثقل النوعي للمعدن عند درجة الحرارة العادية تساوي (18.88).
  • العدد المكافئ لأكسدة العنصر الأصفر (3, 1).
  • يظهر العنصر في الفراغ الفيزيائي على هيئة مكعب متمحور حول (FCC).

الخواص الكيميائية للذهب

  • عنصر غير نشط بمعنى أنه لا يتحلل وليس له أي نشاط كيميائي ولا يمكن الاستفادة به في التفاعلات الكيميائية.
  • موصل جيد للكهرباء.
  • المعدن الأصفر يتميز بكونه نادر وذات ملمس ناعم.
  • الكهروسلبية للمعدن الأصفر وفقًا لمقياس بولينج (2.4).
  • نصف قطر فاندرفالس يساوي (0.144) نانومتر.
  • يشتمل على 7 نظائر.
  • طاقة التأين الأولى للمعدن الأصفر (888) كيلو جول مول 1-.
  • طاقة التأين الثانية له (1976.6) كيلو جول 1-.
  • العدد الذري (79).
  • الكتلة الذرية تزيد عن 196 جرام لكل مول1-.

استخراج الذهب وانتاجه

عملية تعدين المعدن الأصفر يقصد بها التنقيب عن المعدن الأصفر لاستخراجه من المناجم بالاعتماد على تقنيات حديثة متطورة.

وتُعد عملية تعدينه عمل تجاري عالمي يتم في جميع قارات العالم ما عدا القارة القطبية الجنوبية، ويتم الحصول على المعدن الأصفر واستخراجه من المناجم بأحجام متنوعة وأنواع مختلفة.

التنقيب عن الذهب والتعدين

زادت عمليات التنقيب عن المعدن الأصفر والتعدين بشكل ملحوظ جغرافيًا، حيث أنه لمدة 4 عقود كانت الغالبية العظمى من انتاج المعدن الأصفر تأتي من جنوب أفريقيا، ولكن خلال الفترة الأخيرة وتحديدًا في عام 2016 كانت الصين أكبر الدول المنتجة للذهب عالميًا.

حيث يقدر انتاج الصين ب 14% من إجمالي الإنتاج السنوي العالمي في حين أن آسيا بالكامل تنتج 23% من الذهب، أما أمريكا الجنوبية والوسطى فيبلغ اجمالي الإنتاج 17% من اجمالي الإنتاج العالمي السنوي، في حين أن أمريكا الشمالية يبلغ انتاجها حوالي 16%، ويأتي 19% من الإنتاج العالمي من قارة أفريقيا.

مرحلة استخراج الذهب وتنقيته

أغلب عمليات تعدين المعدن الأصفر واستخراجه تتم من خلال عملية السياندة، وفيها يتم عمل أكسدة للمعدن الأصفر داخل محلول السيانيد القلوي.

وبعد اكتمال عملية تحليل المعدن الأصفر يتم عمل فصل المواد الصلبة عن المحلول الغني به، وعملية السيانيد تتم من خلال استخدام ترشيح الحوض ويتم الاحتفاظ بالمذيبات في خزانات ذات حجم كبيرة وتشتمل على محركات.

وللحصول على المعدن الأصفر واستخراجه من الخامات ذات الجودة المنخفضة، يتم القيام بعمل ترشيح الكومة ثم يتم رش أكوام هائلة من المحلول المخفف من سيانيد الصوديوم ثم يبدأ المحلول بالتسرب عن طريق الركاز المكدس والمعدن الأصفر يبدأ بالذوبان.

استخدامات الذهب

استخدم المعدن الأصفر قديمًا في صناعة الأقنعة الفرعونية، كما أن الفراعنة استخدموه في صناعة التوابيت للحكام، كما استخدم في صناعة الأعمال الفنية، بالإضافة إلى أنه استخدم في صناعة العملات المعدنية منذ أكثر من 6000 سنة.

أما في العصر الحديث يستخدم المعدن الأصفر في صناعة المجوهرات والمصوغات حيث أنه أكثر من 78% من الذهب يتم استخدامه في صناعة المصوغات والمجوهرات، كما أنه يتم استخدامه في تلبيس الأسنان وعمل الحشوة نظرًا لما يتمتع به المعدن الأصفر من الصلابة والمتانة.

يستخدم المعدن الأصفر في علاج بعض الأمراض مثل (السرطانات) حيث يستخدم (gold) المشع في علاج السرطان، أما المحلول الخاص بالمعدن الأصفر فيستخدم في علاج الروماتيزم والتهاب العظام، كما أنه يتم إضافته في بعض كريمات التجميل.

والمعدن الأصفر يستخدم في تغطية الأجزاء الصغيرة الداخلية للمركبات الفضائية، وترطيب الأجزاء الميكانيكية، ويستخدم في الخوذ الخاصة ببدلات الفضاء حيث يعمل على الوقاية من الحرارة والأشعة تحت الحمراء.

الدور الاقتصادي للذهب

كان للمعدن الأصفر دور بارز وكبير على الاقتصاد الأمريكي، ويبدأ تأثير المعدن الأصفر على الاقتصاد ينخفض ويتلاشى بالاعتماد على مدى قوة الاستثمارات الأخرى.

حيث أنه في الوقت الذي تزيد المخاطر حول الاستثمارات الأخرى يبدو المعدن الأصفر الوسيلة الأكثر أمانًا، ومن خلال سعر المعدن الأصفر يتم التعرف على الوضع الاقتصادي، وذلك عندما الولايات المتحدة الأمريكية تعتمد على معيار (gold).

وخلال الفترة الأخيرة شهدت أسعار المعدن الأصفر العالمية حالة عامة من عدم الاستقرار وذلك بالتزامن مع جائحة كورونا التي يواجهها العالم.

وحسب منصة (تداول العالمية) وصل سعر الأونصة من المعدن الأصفر (1955) دولار وفي ذات الوقت شهد الدولار الأمريكي ارتفاع ملحوظ خلال شهر واحد فقط مما أدى إلى انخفاض سعر المعدن الأصفر.

والطلب على المعدن الأصفر يتم دعمه من خلال العديد من العوامل مثل استهلاكه كمصوغات ومجوهرات، واستخدامه من البنوك المركزية كأصول احتياطية تحميها ضد مخاطر السوق المختلفة.

وهذه العوامل تعمل على زيادة الطلب على المعدن الأصفر في كافة الظروف الاقتصادية، مما يجعل المعدن الأصفر يحتل مكانة الأصول الآمنة، وتستخدمه الدول كمخزون اختياطي يتم اللجوء إليه في أوقات التضخم والأزمات الاقتصادية.

كيفية تحديد سعر الذهب

هل تساءلت يومًا لماذا يفضل الكثيرين الاستثمار في (gold)؟ والسبب وراء ذلك أنه الاستثمار في المعدن الأصفر آمنًا عادة ويفضل الكثيرين الاستثمار فيه للأسباب الآتية:

  • الحماية من التضخم.
  • تعويض الانخفاض الذي يتعرض له سوق الأسهم.
  • الوقوف أمام انخفاض سعر الدولار.

ويتوقف تحديد سعر المعدن الأصفر على العديد من العوامل منها (القيراط) حيث أنه يختلف سعر المعدن الأصفر (24 قيراط)، عن سعر (21 قيراط)، عن (18 قيراط).

ويُعد المعدن الأصفر 18 قيراط، و14 قيراط هو النوع الأكثر انتشار في الدول الأوروبية، أما المعدن الأصفر (21 قيراط) هو النوع الأكثر انتشارًا في الدول العربية.

العوامل التي تؤثر على تحديد سعر الذهب

  • حجم المخزون الاحتياطي من (Gold) والموجود لدى البنوك المركزية يُعد من العوامل الرئيسية والتي على أساسها يتم تحديد سعر المعدن الأصفر، وكلما زاد المخزون الاحتياطي لدى البنوك المركزية كلما ارتفع سعر الذهب.
  • العائد المادي والذي يطلق عليه اسم (سعر الفائدة) على العقارات والأسهم والسندات عامل أساسي يؤثر بشكل مباشر في تحديد سعر المعدن الأصفر؛ حيث أنه كلما كان العائد (سعر الفائدة) قليل وغير كافي لتعويض الخسارة.
  • كلما زاد الطلب على المعدن الأصفر كلما ارتفع سعره.
  • الأزمات السياسية والاقتصادية تعمل على ارتفاع سعر المعدن الأصفر.

المشغولات الذهبية

المشغولات الذهبية يعود تاريخها لأكثر من 8000 سنة، وذلك حسب أراء علماء الآثار والذين تمكنوا من العثور على عدد كبير من المشغولات الذهبية والقطع الأثرية، ومنها الجرس الذهبي العظيم والذي يصل وزنه إلى 300 طن ويتكون من خليط من المعدن الأصفر والفضة والنحاس.

ويُعد هذا الجرس لغز كبير حيث أنه استولى عليه مرتزق اسمه (فيليب دي بريتو)، ولقد قام بجره حتى نهر باجو وأثناء نقله غرق الجرس وكان ذلك في عام 1608، وإلى الآن لم تستطيع الفرق الدولية تحديد موقع غرق الجرس بالرغم من وجود أحدث التقنيات.

المصادر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *